التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة الزراعة للتأكد من الأنباء التي تفيد استيراد الحكومة لشحنات تقاوي قمح مسرطنة، وقد نفت الوزارة صحة تلك الأنباء.

وأكدت وزارة الزراعة أنه لا صحة مطلقًا لاستيراد شحنات تقاوي قمح مسرطنة أو مصابة بأي فطريات ضارة على المواطنين، وشددت على أن مصر لا تستورد أي تقاوي قمح من الأساس، وأن كافة التقاوي للقمح يكون إنتاج مصري 100%، ومطابقة للمواصفات القياسية والعالمية، ويتم خضوعه للفحص والرقابة من قبل الجهات المختصة بالدولة.

ولفتت الوزارة، أن جهود الحكومة عملت على تقليل الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك لمحصول القمح، وأن الصوامع الحديثة ساهمت في تقليل نسبة المفقود، وأنه تم استنباط أصناف من القمح عالية الإنتاج، وأن استخدام الآلات الحديثة ساعد في تخفيف الأعباء عن المزارعين، وزيادة نسبة الأرباح، وساعدت طرق الري الحديثة في تقليل التكاليف.

وأشارت الحكومة أنها شجعت المزارعين على زيادة مساحات زراعة الأقماح وذلك بوضع أسعار مناسبة، وصرف المستحقات الخاصة بالمزارعين، وجعل زراعة القمح زراعة شتوية على مستوى الجمهورية ليستحوذ على ثلث المساحة الزراعية على مستوى الجمهورية.

وتناشد الوزارة وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية في نشر المعلومات والأخبار، والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد من المعلومات قبل نشرها، حتى لا تؤدي إلى إثارة القلق والبلبلة بين المواطنين.

The post “وزارة الزراعة” تكشف عن حقيقة شحنات تقاوي مسرطنة appeared first on عرب نيوز.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *