التخطي إلى المحتوى
احتمالات انخفاض اسعار الهواتف المحمولة بسبب انخفاض الدولار
انخفاض اسعار الهواتف المحمولة

اكدت شعبة من تجار الهواتف المحمولة في غرفه القاهرة التجارية توقعاتهم حول انخفاض اسعار الهواتف المحمولة خلال الفترة القادمة بسبب انخفاض سعر الدولار حيث انخفض سعر الدولار من 17.98 جنية إلى 17.70 جنية وطالما هو معروف كلما انخفض سعر الدولار كلما انخفضت اسعار جميع السلع لذلك هذا امر جيد حيث يعود بالاستقرار على جميع المنظمات سواء المنظومة التجارية والمنظومة الصناعية والمنظومة الاستثمارية كما ان الدولار الجمركي قد قلت قيمته في اول شهر فبراير حوالي 27 قرش حتى اصبح بسعر 17.7 بدلا من 17.97 جنية مصري وكان هذا الانخفاض في شهر يناير الماضي كما تم نشره على الموقع الرسمي الخاص بمصلحة الجمارك المصرية.

احتمالات انخفاض اسعار الهواتف المحمولة

أكد محمد طلعت رئيس الشعبة التجارية بان الانخفاض في سعر الدولار يكون امر جيد جدا وايجابي على السوق المصري بحيث يعم الاستقرار على السوق المصري حيث يعود ذلك على السوق بحالة استقرار على الاستثمار المصري ويبث روح الاطمئنان لدى التجار المصريين والأجانب.

وأضاف أيضا ان ارتفاع سعر الجنية المصري أمام الدولار يكون نتيجة جيدة للاقتصاد المصري وايضا يكون نتيجة لجهود الدولة لفترة طويلة لتحسين الاوضاع في السوق المصري سواء الاقتصادية او الاجتماعية .

وقد اضاف ايضا ان تراجع سعر الدولار يؤدي إلى انخفاض اسعار جميع السلع في السوق وذلك يكون في صف المواطن المصري حيث يمكنه شراء السلع بأسعار اقل في هذا الوقت وايضا يعود بالاستفادة للتجار حيث تزيد مبيعاتهم ويتم الاستقرار في السوق وكل ذلك ينعكس بالإيجابية على الاقتصاد المصري.

وقد اضاف ايضا ان هناك توقعات لدخول استمارات جديده في السوق المصري عن طريق مستثمرين مصريين او اجانب او الشراكة بين الطرفين وبذلك سيتم رفع مستويات البيع في السوق المصري وايضا يوفر الكثير من فرص العمل للشباب خاصه في هذه الفترة التي يعاني منها الشباب من عدم وجود فرص عمل شاغرة في السوق المصري وتراجع سعر الدولار شيء ايجابي لجميع الاطراف في المجتمع المصري سواء كان المواطن او التجار او السوق وكل ذلك يعود بالنفع على الاقتصاد المصري.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *